الإقلاع عن التدخين يساعد على النوم الهادئ

وجدت دراسة جديدة قام بها الدكتور عرفان الرحمن من مركز جامعة روشستر الطبي في نيويورك، أن دخان السجائر يعطل الساعة البيولوجية للجسم، فالتدخين يمكن أن يمنع النوم الجيد ما يسبب الاكتئاب والقلق، فقلة النوم يمكن أن تسبب اضطرابات المزاج الأخرى والتدهور المعرفي.

وتدخين السجائر يمكن أن يقلل من مستويات البروتين الذي يتحكم في الساعة البيولوجية للجسم. هذه النتائج يمكن أن تمهد الطريق لعلاجات لتحسين الرئتين ووظيفة الدماغ لدى المدخنين.

ووجدت الدراسة طريقا مشتركا لآثار دخان السجائر على الرئتين والوظائف العصبية على حد سواء. وقال الدكتور عرفان نقلا عن ديلي ميلي البريطانية إن النتائج تشير إلى أن القيمة العلاجية الممكنة لاستهداف هذا المسار مع المركبات التي يمكن أن تحسن كل من الرئة والدماغ لدى المدخنين، وأوصى الباحثون بضرورة الإقلاع عن التدخين للحصول على نوم هادئ.


شركاء نقاء
التقرير السنوي
الإحصائيات
عدد الزوار:
5935708
عدد المتوفين بالتدخين
منذ زيارتك للصفحة:
0